البارسا ينصب السيرك في معقل الباسك ويسحق سوسيداد بستة أهداف لهدف في الليجا

انتهت أحداث مباراة “ريال سوسيداد” وضيفه “برشلونة” بتفوق البارسا بسداسية مقابل هدف ضمن منافسات الجولة الثامنة والعشرين من منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم.

بدأ الشوط الأول سريعًا من جانب الفريقين وفرض برشلونة أسلوب لعبه على اللقاء منذ البداية من حيث الاستحواذ وتناقل الكرة والتمريرات القصيرة للاعبي الفريق ولكن بعيدًا عن مناطق العمليات ودون تشكيل خطورة حقيقية.

تسديدة أولى من “ميسي” بإتجاه مرمى “سوسيداد” في الدقيقة ال١١ من بداية المباراة ولكن ذهبت سهلة في يد الحارس،
يهدر السويدي “ايزاك” أخطر فرص اللقاء في الدقيقة ٢٤ من انطلاقة وتوغل من ناحية اليسار وتسديدة قوية يتألق “تير شتيجن” في إبعادها لتتحول إلى ركنية.

ضغط متواصل من البارسا يسفر عن هدف اول للبلاوجرانا في الدقيقة ٣٧ عن طريق “جريزمان” بعد متابعة كرة مرتدة من الحارس ومحاولة “ديمبيلي”،
يحاول أصحاب الأرض إدراك التعادل بكرة خطيرة في الدقيقة ٣٨ يتصدى لها “تير شتيجن” حارس البارسا بعد خطأ كبير منه في تشتيت الكرة.

هدف ثاني للبارسا في الدقيقة ٤٣ عن طريق “ديست” بعد تمريرة سحرية من “ميسي” تجعله في مواجهة المرمى ليزيد فارق الأهداف لفريقه في المباراة،
يحتسب الحكم دقيقة واحدة وقت بدل ضائع لتنتهي أحداث الشوط بتقدم مستحق للبارسا بهدفين مقابل لا شيء لريال سوسيداد.

يواصل البارسا حملته الناجحة في الشوط الثاني بهدف جديد عن طريق”ديست” في الدقيقة ٥٣ بعد مجهود فردي رائع من “جوردي البا” حتى وصل إلى منطقة الست ياردات ويلعبها عرضية للأمريكي الدي يضعها بسهولة معلنًا الهدف الثاني له والثالث لفريقه.

يشارك “ميسي” في حفلة الأهداف بهدف رابع في الدقيقة ٥٦ بعد تمريرة طولية خلف المدافعين من “بوسكيتس” تجعل ميسي في مواجهة حارس المرمى يضعها بوجه القدم في المرمى.

كاد “ديمبيلي” أن يضع بصمته في المباراة بهدف خامس في الدقيقة ٥٩ ولكن تصدى الحارس ويحولها لركنية،
بعدها كرة أخرى لديمبيلي في الدقيقة ٦٣ تصل سهلة لحارس المرمي.

هدف ملغي للبارسا بعد احتساب تسلل على “ديمبيلي” تؤكده تقنية حكم الفيديو المساعد “فار” في الدقيقة ٦٧ من أحداث اللقاء،
ثم أخيرًا يترجم “ديمبيلي” محاولاته إلى هدف خامس للبلاوجرانا في الدقيقة ٧١ بعد مهارة فردية وتسديدة أرضية قوية في الزاوية البعيدة.

محاولة نادرة في الشوط الثاني من “سوسيداد” في الدقيقة ٧٤ عن طريق تسديدة البديل “عدنان يانوزاي” يمسكها “تير شتيجن” على مرتين.

هدف اول عالمي من “ريال سوسيداد” من تسديدة رائعة في الدقيقة ٧٧ عن طريق “بارنتيكسيا” ليقلل فارق الأهداف في المباراة بهدف شرفي.

يتصدى “تير شتيجن” لتصويبة قوية في الدقيقة ٨٧،
ثم يكمل “ميسي” نصف دستة الأهداف بهدف سادس تيكي تاكا بين “البا” و” بيدري” و “ميسي” ليزيد غلة الاهداف في الدقيقة ٩٠ من عمر المباراة.

يحتسب الحكم اربع دقائق وقت بدل ضائع لتنتهي أحداث المباراة بفوز عريض وكبير للبلاوجرانا بستة أهداف مقابل هدف واحد ليستعيد وصافة الترتيب خلف “أتليتيكو مدريد” برصيد ٦٢ نقطة بفارق ثلاث نقاط قبل التوقف الدولي.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: